كتب عبد الله سلامة:

استنكر التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب بمحافظة السويس حملة الاعتقال المسعورة التي تشنها قوات أمن الانقلاب بحق أهالي السويس.

وقال التحالف، في بيان له: "ما زالت سلطات الانقلاب الأمنية تمارس حملات القمع الممنهج والاعتقال العشوائي في صفوف رافضي الانقلاب بالسويس، والتضيق عليهم في أرزاقهم، واقتحام ومداهمات البيوت".

وأكد التحالف انتهاك تلك الحملات لكل المحرمات والأعراف والتقاليد، معتبرا تلك الحملات محاولة يائسة من جانب نظام الانقلاب للتغطية علي فشلهم في توفير الأمن لأهالي السويس.

كما أكد التحالف أن تلك الأفعال لن تزيد الشباب إلا إصرارا على القصاص، وأن أسلحة أمن الانقلاب لن تصمد أمام غضب الشباب الغاضب لدينه وعرضه ودمه.

Facebook Comments