أحمد أبو زيد

 أعرب التحالف الوطني لدعم الشرعية بالدقهلية عن صدمته والأوساط الشعبية والقانونية بالدقهلية من هول الحكم الصادر بحق الطفلة مارية المتولي سماحة، من قِبل محكمة الأحداث بالسجن لمدة عام وغرامة 20 ألف جنيه، بسبب وقوفها فى سلسلة بشرية ضد الانقلاب وحملها لشعار رابعة الصمود.

وأكد بيان التحالف – الذي صدر أمس الجمعة – أن الحكم على طالبة بالصف الأول الثانوى عار فى جبين القضاء المصري الذي استأسد على الأطفال إرضاءً لأسياده من الانقلابيين الدمويين، معتبراً أن الحكم حلقة من حلقات الاضطهاد والقمع والظلم الذي يمارسه الانقلاب العسكري الدموي باسم القانون.

وأدان التحالف الوطني الحكم القاسي، مؤكداً أن مثل هذه الأحكام لن تزيد الشعب المصرى إلا عزيمة وإصرارا على كسر هذا الانقلاب الدموي الغاشم، وأن الشعب سيمضي قدما برجاله ونسائه وشيوخه وشبابه وأطفاله إلى التحرر واستعادة ثورة 25 يناير.

Facebook Comments