– 3 ملايين إتاوة للباشوات بالداخلية في مقابل الاتجار بالمخدرات والبلطجة

 

– "نسيتو الشهريات يا باشا" تكشف تكوين شبكة مكونة من لواءات وضباط كانا يتصلان بالمتهمين "الدكش" و"كوريا"

 

– ضباط الداخلية تخصص نشاط تجارة المخدرات بمنطقة المثلث الذهبي وتورطهم في قتل رجال الشرطة في الخانكة وشبرا الخيمة

 

كتب- حسن الإسكندراني:

 

في واحدة مفاجآت الانقلاب وفضائحهم، كشفت التحقيقات الحالية التي يجريها قطاع التفتيش بوزارة الداخلية عن مفاجآت من العيار الثقيل، تورط لواءات وضباط شرطة وقيادات بالوزارة بتكوين عصابة للاتجار بالمخدرات والبلطجة والقتل، عقب كشف مكالمات بينهم وبين عصابة "الدكش وكوريا" والتى تورطت قتل رجال الشرطة في الخانكة واستشهاد المقدم مصطفى لطفي رئيس مباحث قسم ثان شبرا الخيمة.

 

وبحسب الوطن، الموالية للانقلاب، فقد توصلت التحقيقات إلى معلومات جديدة، تؤكد تورط أحد قيادات الوزارة برتبة لواء في تقاضي رشوة مالية 3 ملايين جنيه لغض الطرف عن أعمال البلطجة وصفقات المخدرات وإخبارهم بموعد الحملات الأمنية، فضلا عن تورط أحد الضباط، حيث كشفت التحقيقات تردده على أوكار العصابة في أوقات سابقة بالتزامن مع حملات أمنية، وهو الأمر الذي أكده محمد حافظ زعيم العصابة عندما انفعل عقب القبض عليه والاحتفال بهذا الأمر والتجول به مكبلا في الجعافرة عندما سبه ضابط فقال له "نسيتوا الشهريات اللي كنتوا بتخدوها"، ومن هذه الواقعة تنبهت الأجهزة بالوزارة وبدأت في فتح الملف ما أسفر عن ثبوت تورط ضابط مباحث وآخر نظام بمركز شرطة شبين تم التحفظ عليهما ووقفهما عن العمل.

 

وكشفت مصادر أن عددًا من ضباط الشرطة تورطوا فى توطيد علاقتهم بعصابة "الدكش وكوريا" المتهمين بقتل الرائد مصطفى لطفي رئيس مباحث قسم ثان شبرا الخيمة، والنقيب إيهاب جورج معاون مباحث مركز الخانكة و3 آخرين من أفراد مباحث المركز.

 

وأضافت التحقيقات أن العصابة مكونة من 15 ضابطًا بمديرية الأمن،كشفت علاقتهم بتسهيل نشاط تجار المخدرات بمنطقة المثلث الذهبي، مشيرًا إلى أن التحريات المبدئية كشفت عن ضابطين بمركز شبين القناطر، أحيلا للتحقيق، لأنهما كانا على اتصال بالمتهمين"الدكش" و"كوريا".

 

كما كشفت التحقيقات أيضًا، لتورط الأفراد والضباط واللواءات مع المتهم محمد حافظ الشهير بالدكش، في قضية المخدرات والسلاح بمنطقة الجعافرة والمثلث الذهبي.

 

وكانت الأجهزة الأمنية قد ألقت القبض على الدكش في المثلث الذهبي ومنطقة الجعافرة بالقليوبية، يوم 27 مارس الماضي، بمعاونة القتيل "محمد كوريا" المتورط في اغتيال المقدم مصطفى لطفي رئيس مباحث قسم ثان شبرا الخيمة، و"مشاكل" أبرز الأسماء في السجل الإجرامي بمنطقة القليوبية.

Facebook Comments