تصدر هاشتاج “#تكليف_اسنان٢٠١٨” تريند الهاشتاج على موقع “تويتر”؛ للمطالبة بإتمام تكليف الأطباء بعد تأخره لفترات طويلة، مؤكدين أنه من المفترض صدوره خلال شهر نوفمبر الماضي.

حيث جاءت التعليقات بالسخرية والغضب، مطالبين بأقل حق قانوني يستحقه الطبيب بمجرد التخرج وهو استلام تكليفه والتمكن من ممارسة المهنة. فى حين قال مدون آخر: “هو كل سنة الحوار دا بقى ولا إيه؟ ما تدوا الناس تكليفها”.

فشل المنظومة الصحية

عدد من خريجي كلية طب الأسنان أدلوا بتصريحات صحفية نرصد منها ما يلى: حيث قال طبيب بجامعة المنيا: “إن ما يحدث هو استمرار لسلسلة الفشل في المنظومة الصحية، تكليف أطباء ٢٠١٨ لم يتم الإعلان عنه حتى الآن، فالوزارة متفرغة لحشد الأطباء تعسفًا في حملاتها ومؤتمراتها، دون الالتفات لمستقبلهم، لكن رعاية مصالح الطبيب والمواطن خارج أولوياتها”.

فى حين أضاف “أ.السيد” أن “أطباء أسنان 2018 أنهوا سنة الامتياز منذ أربعة أو خمسة أشهر، ولا يوجد رد محدد عن موعد التكليف، ولم تستجب الوزارة لإعطاء ميعاد محدد لإنهاء هذه الإجراءات، من حقنا نتكلف ومش مشكلتنا الأعداد إحنا بنتعب في الكليات دي، في كل حاجة مينفعش يبقى فيه تقاعس كدا وعدم اهتمام لا بمستقبلنا ولا بتعبنا ومجهودنا”.

وتابعت الدكتورة “إ. ر”: “‏هل من المعقول أن ينهي الأطباء سنة الامتياز منذ أربعة أشهر، وحتى الآن لم يتم أي توضيح أو تصريح رسمي من وزارة الصحة بشأن مستقبل هؤلاء الأطباء ولا تحديد موعد فتح موقع التكليف حتى الآن، بعكس ما كان يحدث مع الدفعات السابقة؟!، ولا يوجد تفسير منطقي واحد لهذا الأمر”.

وأردفت إحدى خريجات الدفعة أن الأسوأ من عدم صدور التكليف حتى الآن هو عدم رد وزارة الصحة، وكشف السبب الحقيقي وراء هذا التأخير، قائلة: “عايزين حد يرد علينا ويوضحلنا مصير التكليف، الرد دا مش كرم من وزارة الصحة لكنه واجب عليهم، الوزارة لازم توضح مش تسيبنا مش عارفين مصيرنا ومحدش بيكلمنا”.

مخالفة القانون والدستور

‎وأوضح أحد خريجي الدفعة أن “أطباء ٢٠١٨ يعانون من إهمال وتجاهل شديد من وزيرة الصحة، وتهميش لأقصى درجة لا يمكن تخيلها، وأن المطالبة بالتكليف حق من حقوق الخرجين”، مشيرا إلى أن “ما تقوم به الوزارة هو شيء مخالف للقانون والدستور”.

وأضاف أن “وزيرة الصحة بتتهرب من مسئوليتها تجاهنا، فحتى الآن لم يتم الإعلان عن تكليفهم، الذي كان من المفترض أن يتم الإعلان عنه في شهر ١٠ أو ١١ السنة الماضية”. وتابعت “نحن الآن في منتصف شهر ١ من العام ٢٠٢٠، ومفيش حد معبرنا لا الوزيرة ولا اللي بينوب عنها، وعملنا شكاوى لمجلس النواب ولم نتلق ردا.. إحنا بننادي بتكليف أسنان ٢٠١٨ الذين يعانون الآن من إهانة في حقهم وتعنت شديد من وزارة الصحة، لا يحق لهم كل ما يفعلوه بنا الآن.. إحنا بيتاخد حقنا.. دا غير التجاهل غير الإنساني منهم الذي له أثر سلبي كبير على أنفسنا”.

فى حين أكد الأطباء تقديمهم عدة طلبات إحاطة بمجلس النواب حول هذا الموضوع، كما تم التواصل مع عدد كبير من أعضاء المجلس وأعلنوا دعمهم لنا، ولكن دون تحرك رسمي حتى الآن.

Facebook Comments