تناولت الفضائيات الموالية لثورة 25 يناير، والتي تبث من الخارج، مساء أمس الأربعاء، عددًا من القضايا والموضوعات المهمة، منها: أصداء الذكرى السادسة لمجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة وآخر تطورات المشهد السوداني وأسباب إقدام الشباب المصري على الإنتحار.

تلفزيون وطن: عمرو عبد الهادي: اتضح للجميع أن الرئيس الشهيد محمد مرسي كان أقوى من واجه حكومة الانقلاب.

عبدالله وهدان: ينبغي لكل مؤيد للشرعية التصدي ومواجهة من قاموا بمجزرة فض رابعة العدوية والنهضة.

عضو الجالية المصرية بجنوب إفريقيا: كل العالم الآن يعلم حقيقة ما حدث في ميداني رابعة والنهضة.

باحث سياسي: دعم الإعلام والفن في مواجهة الباطل أقوى من الرصاص.

الإخوان المسلمين: عصابة الانقلاب تواصل اختطاف الوطن وقتل أبنائه والتنكيل برجاله ونسائه.

 قناة مكملين: 6 سنوات على المذبحة ولا يزال الإعلام المصري يكذب.

هبة حسن: مذبحة فض اعتصامي رابعة والنهضة صنفتهما الأمم المتحدة كـ"جريمة ضد الإنسانية".

من الذكرى.. والد الشهيد علي متولي يروي اللحظات الأخيرة قبل استشهاده.

الحقوقي علاء عبدالمنصف: غياب القانون سمح للنظام بارتكاب الانتهاكات لأنه بالنهاية لن يحاكم.

خبيرة تربوية: لكل أسرة شهيد.. ما الذي يتوجب علينا فعله في الوقت الراهن؟

التلفزيون العربي: انتهاء محادثات القاهرة بين قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية بدون اتفاق.

عضو بحزب العيش والحرية يفسر إقدام كثير من الشباب المصري على الانتحار.

 

Facebook Comments