كتب- رانيا قناوي:

 

في ظل الفشل الذي تواجهه مبسبات خليفة حفتر في ليبيا، بالسعي للسيطرة على العاصمة، هزت ثلاثة انفجارات قوية العاصمة الليبية طرابلس ليلة اليوم السبت، حيث تصاعد الدخان وألسنة اللهب من حديقة الحيوان في منطقة أبوسليم.

 

وتضاربت المعلومات حول أسباب الانفجارات حيث رجحت بعض المصادر أن يكون السبب هو انفجار سيارة مفخخة، بينما قالت مصادر أخرى إن سبب الانفجار هو قصف صاروخي لمليشيات حفتر الذي اتجه بقوات لجنوب طرابلس.

 

وحذر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية مؤخرا في بيان له من محاولة بعض الأطراف "إدخال العاصمة في دوامة جديدة من العنف ليتسنى لها تحقيق مصالح خاصة تعجز عن تحقيقها بدون فوضى وإشهار السلاح".

 

كما أكد المجلس الرئاسي "أن لا رجعة عن الوفاق والتوافق بين الليبيين وعن مهمته في التمهيد للانتقال السلمي إلى دولة مدنية ديمقراطية دولة المؤسسات والقانون".

 

كما نقلت بوابة الوسط الليبية عن مصدر محلي أن مداخل العاصمة طرابلس خاصة الشرقية منها والجنوبية شهدت انتشارًا أمنيًا، بعد تحريك مجموعات مسلحة تابعة لحفتر ومناوئة للاتفاق السياسي قواتها في مناطق وادي الربيع وصلاح الدين وقرب مطار طرابلس، حيث يسمع سكان بعض أحياء العاصمة من حين لآخر أصوات إطلاق نار.

 

Facebook Comments