استمرارًا لفضائح حكومة الانقلاب التي تكشف الأيام عن فساد أعضائها ونهبهم لأموال المصريين؛ ألقت هيئة الرقابة الإدارية القبض على نائبة محافظ الإسكندرية سعاد الخولي و5 من رجال الأعمال، بتهمة تقاضيها منهم مبالغ مالية وهدايا على سبيل الرشوة تجاوزت مليون جنيه، مقابل استغلال سلطاتها والإخلال بواجبات الوظيفة.

 

وتمثل استغلال السلطة الذي تقاضت مقابلة الرشوة في إيقاف وتعطيل تنفيذ قرارات الإزالة الصادرة لمبانٍ أقيمت بدون ترخيص أو على أرض ملك الدولة، بالمخالفة للقانون، وإعفائهم من سداد الغرامات المقررة عن تلك المخالفات، ما أضر بالمال العام بحوالى 10 ملايين جنيه، بالإضافة إلى تعمدها إخفاء عناصر ثروتها غير المشروعة بأسماء آخرين تجنبا لملاحقة الهيئة لها.

 

دهمت الأجهزة الأمنية مكتب نائبة المحافظ، ومقرات رجال الأعمال الخمسة، فى توقيت متزامن، وضبطهم وبحوزتهم مستندات المخالفات، ومن المقرر عرضهم على المستشار خالد ضياء، المحامى العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، للتحقيق فى الجرائم المنسوبة إليهم.

 

Facebook Comments