كتب- رانيا قناوي:

 

كشفت تدوينة للدكتور محمد حافظ الخبير المائي، أن مصر بدأت في السحب المائي من المخزون الميت لبحيرة ناصر، وذلك بعد أن اقترب الفيضان السنوي، بالتزامن مع استعداد إثيوبيا لملء سد النهضة مع بداية هذا الفيضان، الذبي أكد خبراء الماء أنه سيؤدي إلى انهيار حصة مصر من المياه وحدوث مجاعة تاريخية تؤدي لتآكل الأخضر واليابس.

 

وقال الدكتور محمد حافظ الخبير المائي الذي نشر على صفحته صورة من منسوب المياه في بحيرة ناصر، وبدء سحب مصر من هذا المخزون، اليوم الثلاثاء، إنه تحديدا منذ منتصف إبريل 2017 ووزارة الري تسحب مياه من المخزون الميت لبحيرة ناصر.

 

ونشر حافظ على صفحته بموقع "فيس بوك" اليوم الثلاثاء، صورة مرفقة توضح قدر انكماش جزء من حدود بحيرة ناصر بين يومي (4 يناير 2017) وإلي يوم (28 مايو 2017).

 

 

وأكد أن انهيار المخزون الميت بهذا المعدل السريع وحتى قبل بداء التخزين بسد النهضة يعني ضمنيا أنه عند بدء ملء بحيرة خزان سد النهضة في بداية يوليو 2017 سيكون كل ما تبقى بالمخزون الميت أقل من 15 مليار متر مكعب، ولكن بدون أي توريدات جديدة من الهضبة الإثيوبية.

 

وقال حافظ إن مصر في مأزق حياة أو موت خلال شهر من اليوم.

 

Facebook Comments