الحرية والعدالة

قررت جامعة القاهرة وقف كل من الأكاديميين الدكتورة باكينام الشرقاوي و الدكتور سيف الدين عبدالفتاح، مستشاري الرئيس المصري الشرعي محمد مرسي السابقين عن العمل لمدة 3 شهور، وإحالتهما للتحقيق لاتهامهما بالتحريض على ما أسمته بـ"أحداث الشغب".

وأعلن الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة قررت إنهاء خدمة الدكتور عمرو دراج، وزير التعاون الدولى السابق فى حكومة الدكتور هشام قنديل والأستاذ بكلية الهندسة، وذلك لانقطاعه عن العمل دون إذن منذ 26 ديسمبر 2013.

كما قررت الجامعة، كذلك إنهاء خدمة الدكتور أحمد حسين، الأستاذ بقسم اللغات الشرقية بكلية الآداب لرفضه الانقلاب العسكرى، وكذلك لانقطاعه عن العمل بالجامعة دون إذن.

وتزامن هذا مع تأكيد وزير التعليم العالي، حسام عيسى، أن أعضاء هيئة التدريس الذين يدعمون المظاهرات داخل الجامعات سيطبق عليهم "قانون الإرهاب"، لأن هذا يعد بمثابة "جناية"، على حد زعمه.
 

Facebook Comments