شارك أهالى بلبيس بمحافظة الشرقية في السلاسل البشرية التي نظمها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، صباح اليوم، استمرارا لفعالياتهم الرافضة لحكم العسكر، وتواصلا لفعاليات "باطل ما يحكمشى" في إطار فعاليات الموجة الثورية الثالثة.

رفع المشاركون في السلاسل -التي امتدت على طريق بلبيس الإسماعلية الزراعى، من أمام قرية السعادات- صور الرئيس الشرعي د.محمد مرسي أول رئيس مدنى منتخب، وصور الشهداء والمعتقلين من أبناء بلبيس، وشارات رابعة العدوية، وأعلام مصر، مرددين الهتافات والشعارات الرافضة لحكم العسكر والمطالبة بالعودة للشرعية.

كما ندد المشاركون بممارسات قوات أمن الانقلاب تجاه مؤيدى الشرعية، ورافضى الانقلاب والانتهاكات التي تمارس بحق طلاب وطالبات مصر، مطالبين جميع القوى الثورية بالتوحد في وجه آلة قمع العسكر.

كما عبر المشاركون عن رفضهم لترشح السيسى الخائن، وعبروا أيضا عن استيائهم من فشل حكومة الانقلاب في حل المشكلات التي تتفاقم يوما بعد الآخر في ظل استمرار ارتفاع الأسعار وانقطاع التيار الكهربائى، وزيادة الأعباء على المواطن الذى أثقل كاهله.

وجدد المشاركون عهدهم للشهداء بمواصلة طريقهم لتحقيق حلمهم بوطن حر ينعم فيه الإنسان بالعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية.

Facebook Comments