رغم حملات الاعتقالات والمداهمة لبيوت مؤيدى الشرعية بفاقوس، محافظة الشرقية، شارك الأهالى في السلاسل البشرية والوقفة التي نظمها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، وحركة 7 الصبح بفاقوس، صباح اليوم، استمرارا لفعالياتهم الرافضة لحكم العسكر في إطار فعاليات "باطل ما يحكمشى".

شهدت السلاسل -التي امتدت على طريق فاقوس الإسماعيلية- مشاركة واسعة من شباب الحركات الثورية الرافضة لحكم العسكر وحركة نساء ضد الانقلاب، رافعين إشارات رابعة رمز الصمود، وصور الرئيس محمد مرسى، وصور المعتقلين والمصابين والشهداء، وأعلام مصر بكثافة، ومرددين الهتافات والشعارات الرافضة لحكم العسكر والمناهضة للانقلاب العسكرى والمنددة بغلاء الأسعار وازدياد الأزمات فى الشارع المصرى يوما بعد الآخر، وفشل حكومة الانقلاب في التعامل معها.

ووسط تفاعل المارة على الطريق تعالت الهتافات بتجديد العهد مع الشهداء لتحقيق حلمهم ومواصلة طريقهم حتى ينعم الإنسان بوطن حر يتمتع فيه بالعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية، مؤكدين استمرار نضالهم السلمى حتى العودة للشرعية الدستورية والانتصار لإرادة الشعب المصرى.

Facebook Comments