قامت درية شرف الدين وزيرة الإعلام فى الحكومة الانقلابية بتخصيص سيارة إذاعة خارجية بـ 5 كاميرات لمرافقة حملة وزير الدفاع المستقيل عبد الفتاح السيسي ومتابعة وتسجيل جميع تحركاته أثناء الحملة لعرضها أثناء البرامج والنشرات الإخبارية على كافة شاشات التلفزيون.

كما شددت شرف الدين على تصوير كواليس الحملة لتعرض على شاشة التلفزيون المصري في حالة فوز السيسي بالرئاسة.

وكان "عراب الانقلاب" محمد حسنين هيكل وصف السيسى بأنه مرشح الضرورة ، وأن خلفيته العسكرية هي الأنسب لمصر، مؤكدا أنه "لا ينبغي أن يكون للسيسي حملة أو برنامج، لأنه يجب أن يقدم نفسه بصفته الرجل الذي يستطيع المواجهة والخروج من الأزمة"!

Facebook Comments