رامي ربيع
قال الكاتب الصحفي قطب العربي، رئيس المرصد العربي لحرية الإعلام: إن النظام العسكري ينظر إلى ماسبيرو على أنه "شَاخَ"، ولم يعد يستطيع مواجهة التحديات الواقعة على عاتق سلطات الانقلاب.

وأضاف العربي- في مداخلة هاتفية لبرنامج اليوم السادس على قناة الشرق- أن النظام العسكري يتعامل مع الإعلام الخاص باعتباره غير مأمون العواقب؛ لأنه هو الذي ساعد عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب، في الاستيلاء على السلطة، وكل الإعلاميين البارزين فيه يشعرون أنهم شركاء للسيسي وأنهم أتوا به للسلطة.

وأوضح العربي أن إعلام الانقلاب يدعي المهنية، لكنه في الحقيقة تحول إلى كتيبة عسكرية من كتائب الشئون المعنوية للقوات المسلحة، مضيفا أن دول الخليج- وعلى رأسها الإمارات- دعمت القنوات الخاصة بأكثر من 6 مليارات جنيه لإفشال الثورة المصرية وإسقاط الرئيس محمد مرسي.
 

Facebook Comments