رامي ربيع
قال الدكتور صفي الدين حامد، أستاذ التخطيط الاستراتيجي، إن عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، يسعى لاستغلال التفجيرات الأخيرة في كنيستي الإسكندرية وطنطا لمد فترة رئاسته، وتمرير اتفاقية التنازل عن تيران وصنافير، وإجراء تعديلات على الدستور.

وأضاف حامد- في مداخلة هاتفية لقناة مكملين اليوم الخميس- أن التسعيرة الجبرية وتعديل قانون الجنايات وقانون السلطة القضائية، وتضييق الخناق على الشعب المصرى بفرض الطوارئ وكبت المعارضة، يضرب السياحة ويطرد المستثمرين.

واعتبر حامد أن فرض السيسي حالة الطوارئ يؤكد أنه مرتبك ومضطرب؛ بسبب غليان الشارع المصري وتدهور الاقتصاد.

Facebook Comments