كتب عبد الله سلامة:

عرض محمد الغيطي -أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب- مقطع فيديو خلال برنامجه على فضائية «LTC»، للمدعو "علاء عابد"- رئيس ما تعرف بلجنة حقوق الإنسان في برلمان العسكر، أثناء قيامه بالاعتداء على موظف رفض تزوير انتخابات مجلس الشعب قبل ثورة يناير 2011.

وتساءل الغيطي: هي الدنيا ضاقت علشان يجيبوا ضابط شرطة متهم في قضايا قبل ثورة يناير رئيسا لجنة حقوق في برلمانك يا مصر، علشان كده فضيحتنا بقت بجلاجل في الخارج؟ ازاي واحد متهم في قضايا تعذيب نخليه يسافر للحديث عن حقوق الإنسان في فيينا؟ مشيرا إلى وجود مقالات منشورة في صحف عربية وأجنبية تدين سفر علاء عابد لحضور مؤتمر في فيينا لمواجهة الإرهاب والحديث عن حقوق الإنسان، وتتهمه بأنه كان ضابط شرطة تعذيب سابق.

وأضاف الغيطي: فيه محاميان اتهما علاء عابد قبل ذلك أيضا بالاتجار في الآثار، كما اتهمه آخرون في أشياء أخرى.. فكيف لنا أن نأتي به رئيسا للجنة حقوق الإنسان بعد كل ذلك؟.

Facebook Comments