رامي ربيع
قال الدكتور مصطفى شاهين، الخبير الاقتصادي: إن عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، سعيد بالحالة التي وصل إليها الشعب المصري؛ لأن المواطن أصبح مشغولا بتوفير المتطلبات الأساسية ولا يجد ما يكفيه، وبذلك لا يفكر في ثورة مرة أخرى.

وأضاف شاهين- في مداخلة هاتفية لبرنامج المطبخ السياسي على قناة الشرق- أن الوضع الاقتصادي الصعب الذي يعيشه المصريون الآن أسوأ مائة مرة من بلدان كثيرة، مضيفا أن موقع مصر القريب من أوروبا جعل أقطاب النظام العالمي يمنعون سقوطها رغم تدهور الأوضاع الاقتصادية؛ خوفا من تكرار سيناريو سوريا، ونزوح ملايين اللاجئين نحو أوروبا.

وأوضح شاهين أن "مصر حتى لو وصلت إلى مرحلة الإفلاس ستظل تتنفس من باب التركيع السياسي للبلد"، موضحا أن مصر لم يعد لها قيمة أو وزن في عهد السيسي، بعد أن كان لمصر حضور قوى في عمق إفريقيا، في الصومال وجيبوتي، وكانت إذاعة صوت العرب تصل إلى العراق وسوريا والمغرب.

Facebook Comments