كتب حسن الإسكندراني:

واصل الإعلامي الشاب أحمد بحيري -خلال برنامجه على "يوتيوب"- عرض برنامجه "الأسبوع فى كيس"، الذى تناول عددا كبيرا من المواقف والأخبار.

منها رعاع المتحدث العسكرى السابق، وانتحار سائحة بولندية، وهروب الأبطال المصريين للخارج، وخروج مصر من تصنيف دول العالم فى الجامعات، فضلا عن استمرار حالة العبث بعقول المصريين عن إنجازات السفيه عبدالفتاح السيسى، وحديث الشيخ سالم عبدالجليل عن المسيحيين، واللجوء السياسى للمصريين فى كندا.

وتناولت أيضا، مسرحية ترشح الدكرورى لرئاسة مجلس الدولة، واستياء جابر نصار من مشهد المصليين بحرم الجامعة، ومطار السيسى خارج نادى المائة استمرارا للفشل وانيهار البنية التحتية، ومنع الدعم عن المولود الرابع واعتقال نشطاء عبر فيس بوك الأسابيع الماضية من أصحاب فكرة الفريق الرئاسى، وبراءة حسين سالم من تصدير الغاز لإسرائيل.

وتناول "الأسبوع فى كيس" تطبيل إعلاميي العسكر للسفيه السيسى، عبر كل القنوات التى تشهد زخما مصاحبا لتحضيرات الانقلاب لتولى السيسى فترة رئاسة انقلابية ثانية.

Facebook Comments