واصل المصريون بالخارج فعالياتهم المناهضة للانقلاب العسكري والمطالِبة بعودة المسار الديمقراطي وإسقاط حكم العسكر، تزامنًا مع الذكرى التاسعة لثورة يناير.

ففي بريطانيا، نظَّم عدد من أبناء الجالية المصرية وقفة في لندن دعا إليها المجلس الثوري المصري، رفع المشاركون فيها أعلام مصر، وصور الرئيس محمد مرسي، ولافتات تندد بجرائم قادة الانقلاب في مصر، مرددين هتافات تندد باعتقال الآلاف، واستمرار جرائم الإخفاء القسري والتصفية الجسدية للمعتقلين، مؤكدين استمرار الثورة حتى إسقاط الانقلاب.

البث المباشر من لندن لوقفة ٢٥ يناير الذي دعا لها المجلس الثوري المصري و مصريو برمنجهام و نساء ضد الإنقلاب وسواكو ودعاة ضد الانقلابالثورة مستمرة و ان شاء الله راجعين

Posted by ‎المجلس الثوري المصري-Egyptian Revolutionary Council- ERC الصفحة الرسمية‎ on Saturday, January 25, 2020

وفي ألمانيا، نظَّم عدد من أبناء الجالية المصرية في فرانكفورت وقفة احتجاجية، فيما نظم الائتلاف المصري الألماني لدعم الديمقراطية معرض مصورٍ يفضح جرائم العسكر بحق المصريين، ورفع المشاركون في الوقفة هتافات تطالب بعودة المسار الديمقراطي في مصر وإطلاق سراح المعتقلين.

#ثورة_يناير_تجمعنا فرانكفورت – ألمانيا فيديو لوقفة ومعرض مصور نظمهم الائتلاف المصري الألماني لدعم الديمقراطية "عضو الائتلاف العالمي للمصريين بالخارج"في الذكرى التاسعة لثورة يناير اليوم السبت 25.01.2020#UnitedtoSaveEgypt

Posted by International Coalition for Egyptians Abroad on Saturday, January 25, 2020

Facebook Comments