كتب- رامي ربيع:

 

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لأهم تصريحات النشطاء والسياسيين في وداع الشهيد محمد مهدي عاكف المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين.

 

في البداية قالت علياء ابنة الشهيد "عاكف": "أبي في ذمة الله إنا لله وإنا إليه راجعون".

 

وقال الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، "عرفت مهدي عاكف رجلا قويا لا يهن صلبا لا يلين شامخا لا ينكسر مستقيما لا ينحني وعرفته في المحنة صابرا مرابطا حتى مات في محبسه راضيا مرضيا".

 

من جانبه قال الدكتور على القرة داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين "استشهد مهدي عاكف في سجنه مظلوما بسبب سوء العناية الطبية دمه سيكون لعنة على كل من تسبب في استشهاده اللهم ارحمه وانتقم من الظالمين وأعوانهم ".

 

وكتب الدكتور محمد محسوب وزير الدولة للشئون القانونية والمجالس النيابية بوزارة هشام قنديل عبر حسابه على تويتر قائلا:"رحم الله أ/مهدي عاكف كتب بسنوات اعتقاله ومرضه وشيخوخته قصة صراع الاستبداد وكرامة الرجال فآثر أن لا يلتمس العفو إلا من ربه فمات رجلا".

 

كم تقدمت أسرة الرئيس محمد مرسي بخالص العزاء للأمة الإسلامية في وفاة الشهيد البطل مهدي عاكف. 

 

وغرد محمد الشيب على صفحته على تويتر قائلا:"لقد رفع محمد مهدي عاكف مظلمته إلى السماء فليهنأ سجانيه منذ الملكية فالهالك عبد الناصر فالمقبور السادات فالمخلوع مبارك فالانقلاب السيسي".

 

أما الدكتور محمد الصغير مستشار وزير الأوقاف السابق، فقال:"فضيلة المرشد السابق بالخيرات مهدي عاكف في ذمة الله نحسبه طلب الشهادة بصدق ونالها على يد أعدائه محصورا مأسورا تقبله الله في الشهداء والصالحين ".

 

وقال الإعلامي سامي كمال:"وفاة المرشد العام السابق للإخوان المسلمين مهدي عاكف رحل بعد عذاب ومعاناة مع المرض ورفض السيسي الإفراج عنه للعلاج وهو الذي قارب على ال 90".

 

وكتب يحي حامد على صفحته على تويتر قائلا:"رحم الله الأستاذ مهدي عاكف المجاهد ضد الاستعمار المعتقل في كل عصور الاستبداد والظلم من وقت الملك إلى الخاين السيسي إنا لله وإنا إليه راجعون".

 

وغرد أسعد طه عبر حسابه على تويتر قائلا:"مؤلم أن تسمع نبأ وفاة شيخ في التسعين من عمره مريضا بالسرطان في المعتقل فيما الوزير المسؤول عن الأمن المدان ما زال حرا طليقا ".

 

وقال الإعلامي هيثم أبو خليل:"السيسي قتل مهدي عاكف السيسي قتل المناضل المريض السيسي قتل الشيخ المسن أقيموا عزاء للرجل في كل ميادين العالم وعرفوا الدنيا ".

 

وقال الإعلامي وائل قنديل عبر حسابه على "تويتر":" لو أن في مصر أحزابا حقيقية ومجتمعا مدنيا حقيقيا لذهبوا لتشييع مهدي عاكف اذهبوا وقولوا للدنيا إن السلطة تصفي معارضيه وتصادر جنازاتهم".

 

Facebook Comments