أعرب المحامي محمود أبو كف، محامي الطفل أحمد منصور قرني 4 سنوات، عن صدمته للحكم بالمؤبد عليه في القضية رقم 58 إداري الفيوم قائلاً: "إنه تقدم بشهادة ميلاده للمحكمة العسكرية قبل جلسة الحكم ولكن القاضي لم يأخذ بها، واصفًا ما حدث بالمهزلة التي لا تغتفر.

 

وأضاف أبوكف في تصريحات صحفية اليوم السبت أنه تبين له أن تحريات الأمن الوطني بها أخطاء تُبطل المحضر بأكمله، بوضعها اسم الطفل أحمد شرارة وشخص آخر خارج البلاد على قائمة المتهمين، مشيرًا إلى أنه قدم ما يُثبت أن الطفل كان يبلغ من العمر في ذلك الوقت سنتين، ولكن النيابة العامة قامت بإحالة القضية للمحكمة العسكرية وصدر الحكم غيابيًّا.

 

وسخر المحامي من القاضي: حيث قال: "يبدو أن القاضي لم يقرأ أوراق القضية ونحن نريد قضاءً عادلاً ليأخذ كل ذي حق حقه، وتعود البلاد إلى الأمان والاستقرار.

 

وكانت محكمة غرب القاهرة العسكرية، أصدرت حكمًا الأربعاء الماضي بالمؤبد غيابيا على 104 و12 حضوريًا في محافظة الفيوم، في القضية رقم 58 لسنة 2015 والمقيدة برقم 280 لسنة 2014 بتهمة قتل 4 مواطنين والشروع في قتل 8 آخرين وتخريب ممتلكات عامة في مظاهرة بمحافظة الفيوم بينهم الطفل أحمد منصور قرني شرارة.

 

Facebook Comments