كتب يونس حمزاوي:

كشفت إحدى الناجيات من حادث المنيا الإرهابي عن مفاجأة من العيار الثقيل، حيث أكدت أن الجناة  كانوا ملثمين وكانوا يرتدون زيا مثل ملابس الجيش.

جاء ذلك في تقرير لبرنامج "الحياة اليوم" الذي تقدمه الإعلامية لبنى عسل مساء الجمعة 26 مايو، حيث عرضت مقطعا لإحدى الناجيات من حادث المنيا الإرهابي الذي أودى بحياة 50 مسيحيا حسب تقديرات كهنة بالكنيسة.

وظهرت الناجية في الفيديو لتقول: "كانوا ملثمين يغطون وجوههم".. مضيفة: "كانوا لابسين لبس زي بتاع الجيش".

Facebook Comments