كتب- رامي ربيع:

 

قال الناشط السيناوي أبو فاتح الأخرسي: إن سلطات الانقلاب لا تتفاهم مع أهل سيناء والعريش إلا بالسلاح، ولو أتم الجيش قطع المياه والكهرباء ستواجه قوات الجيش والشرطة خطرًا كبيرًا في سيناء والعريش.

 

وأضاف الأخرسي – في مداخلة هاتفية لبرنامج المطبخ السياسي على قناة الشرق اليوم – أن المسلحين يستهدفون قوات الجيش والشرطة من غضبهم لما حدث من تصفية 10 شباب على يد قوات الداخلية، لكن القوات ترد بحرق المنازل وقتل المدنيين.

 

وأوضح الأخرسي أنه بعد تقديم البلاغات من أهالي العريش وتجاهل سلطة الانقلاب ونواب سيناء للأهالي لم يكن في أيدي أهالي العريش إلا العصيان المدني الامتناع عن دفع فواتير المياه والكهرباء والوضع الآن غضب واحتقان.

Facebook Comments