كتب: حسين علام

كشف الإعلامي محمد ناصر عن تزييف الانقلاب للتاريخ وعدم اعترافهم بالرئيس محمد نجيب، وذلك من خلال زعم قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، عن أن مصر التي تمثل انقلابه لا تعرف سوى قادة العسكر الذي ظلوا في حكمهم بقوة السلاح وهم جمال عبدالناصر وأنور السادات وحسني مبارك والسيسي، في حين تم إهمال تاريخ الرئيس محمد نجيب لمجرد أنه طالب الجيش وقيادته في مطلع الخمسينيات بالعودة لثكاناتهم وترك الحياة السياسية والديمقراطية للسياسيين.

وقال ناصر -خلال برنامجه بقناة " مكملين"- إنه تعمد إهمال صورة الرئيس محمد نجيب والرئيس محمد مرسي، متفهما أنه ربما أزال صورة الرئيس مرسي لكراهية السيسي ولكن لماذا لم يتم وضع الصورة الرئيس نجيب أيضا.

وضرب ناصر مثالا بصديق له وصل تعليمه للجامعة ولم يكن يعرف أن هناك رئيسا لمصر اسمه محمد نجيب وهو حال كثير من المصريين، موضحا أن سلطات الانقلاب تريد محو سيرة الرئيس محمد مرسي كما محت من قبل سيرة الرئيس محمد نجيب.

Facebook Comments