كتب- حسن الإسكندراني:

 

وقائع عدة شهدتها نقابة "صيادلة مصر" من انتهاك لأدمية أعضائها أضحت "ملطشة" منذ الانقلاب العسكرى وحتى الأن ، دون رد مقنع ووافٍ للنقيب الذى جاء بسيف الانقلاب ومدعوماً منهم وكذلك أعضاء النقابة العامة الذن لايريدون الحديث عن تلك الجرائم والتى كان اخرها واقعة اقتحام عدد من أفراد الشرطة لأحد الصيدليات والإعتداء على صاحبها، دون إذن تفتيش بعد استدعاء رئيس محكمة لصاحبها.

 

كان أحد المستشارين، قد قام باستدعاء قوات الشرطة لأحد الصيادلة بمنطقة قصر النيل، مؤخرا على خلفية اعتراضه على أسعار الأدوية، وقيام قوات الشرطة بإغلاق الصيدلية واقتياد الصيدلي لقسم الشرطة.

 

وعلق الدكتور محيي عبيد، نقيب الصيادلة، على واقعة اقتحام عدد من أفراد الشرطة لأحد الصيدليات، دون إذن تفتيش، قائلًا: "هناك حالة من الغضب بين الصيادلة، ودعوات للإضراب، وتنظيم مسيرات احتجاجية، اعتراضا على هذه الواقعة".

 

وأوضح "عبيد" خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "العاشرة مساء"عبر فضائية "دريم"السبت: أن سبب الواقعة أن أحد القضاة طلب شراء علبة دواء كان سعرها 9 جنيهات، وزاد سعرها 6 جنيهات، إلا أنه رفض السعر الجديد للدواء، وطلب الشرطة.

 

وتابع أن الحادث يعد تعديًا على كل صيادلة مصر، ولن يمر مرور الكرام، مضيفًا: "الصيادلة أصبحوا مهددين"، مشيرا إلى أن قرار البيع بسعرين للأدوية قرار خاطئ، ولم يحدث في مصر مسبقا.

 

وعلقت صيدلانية تدعى أمانى عبد الرحمن ،على الوقعة،إنه بعد الاعتداء على صيدلى من مستشار " احنا بقينا على المحك وحرامية فى نظر المواطن".فى حين قال مصطفى الوكيل –وكيل نقابة الصيادلة-إن الإعتداء على الصيدلى هو اعتداء سافر واستغلال نفوذ وشذوذ عن القاعدة من طرف المستشار ولكن الأزمة موجودة.

 

ولم تكن واقعة الإعتداء على "صيدلى قصر النيل" الأولى، فقد سبقه وفاة طبيب بمحافظة الإسماعيلية بقسم الشرطة فى 28 نوفمبر 2015.

 

وقال الدكتور صفوت عبد المقصود، نقيب صيادلة الإسماعيلية، إن دم الطبيب في رقبته ورقبة السيسي.وأضاف عبد المقصود خلال تشييع جثمان الطبيب مؤخرا، حقه دين في رقبتي، سأعمل على أخذه بالقانون ودمه في رقبتى ورقبة مدير الأمن ومحافظ الإسماعيلية وعبد الفتاح السيسي. كان ضابط قسم شرطة أول الإسماعيلية قد اقتحم إحدى الصيدليات  بالإسماعيلية واعتقال صاحبها ـ،قبل ان يتم إيداعه بالقسم والتسبب فى وفاته.

 

كما شهدت الإسامعيلية ايضاً ،حادثالقبض على زوج زميلة من داخل الصيدلية.وقال الدكتور محيي الدين إبراهيم عبيد، نقيب الصيادلة:إن ضابط شرطة تعدي على زوج الزميلة الصيدلانية الدكتورة ريم أحمد، واقتحم الصيدلية وألقي القبض على زوجها بدون إذن من النيابة العامة وبدون وجود التفتيش الصيدلي مجاملة لصاحب العقار تسهيلا لطرد الصيدلانية.

 

كما تم الإعتداء على صيادلة وأطباء قسم استقبال النساء والتوليد بمستشفى بنها الجامعى من شخص، زعم أنه ضابط شرطة.وأعلن البيان الدكتور مجدى ثابت نقيب صيادلة القليوبية، وجاء فيه "لقد ألمنا تكرار وقائع الاعتداء على الأطباء، الذين يفترض توفير الحماية لهم لاستكمال رسالتهم السامية".

 

Facebook Comments