مي جابر

انتقد المستشار وليد شرابي، المتحدث باسم حركة قضاة من أجل مصر ومدير المكتب الإقليمي لمنظمة هيومن رايتس، تصريحات الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك، والتي دعا خلالها للتصويت لصالح قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية، مؤكدا أن مبارك يريد أن يستكمل السيسي مسيرته في قتل وتجويع وإخضاع الشعب المصري، والتي بدأها منذ 30 عاما.

وقال شرابي، في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "مبارك الذى انبطح ثلاثين عاما أمام العدو الصهيونى، فسمم الغذاء والماء والهواء، وأنشأ دولة الفساد وقمع الحريات، وأبقى سيناء صحراء خاوية من أية تنمية لكى يحافظ على اﻷمن القومى اﻹسرائيلى!!! يخرج مبارك لينصح الشعب أن ينتخب السيسى استمرارا للمشروع الذى شيده لحماية اﻷمن القومى اﻹسرائيلى"!!.

واختتم: "فكرت كثيرا عن لفظ يوصف الحالة بدقه فلم أجد سوى أن "هاشتاج" كبيرا ينصح بانتخاب هاشتاج صغير".

 

 

Facebook Comments