قال المستشار وليد شرابي – الأمين العام للمجلس الثوري المصري- إنه بنفي نيابة الانقلاب العسكري لصحة التسريبات التي بثتها قناة "مكملين" فقد بات النائب العام متحدثًا باسم المجلس العسكري.

وكتب شرابي – خلال تدوينة له عبر صفحته على موقع" فيس بوك:" عندما يسارع هشام بركات النائب العام بنفي صحة التسجيلات التي تمت لقادة العسكر دون تحقيقات فهو يباشر اختصاصات المتحدث الرسمي باسم المجلس العسكري".

كانت قناة "مكملين" قد بثت مقطعا مسجلا لبعض قادة المجلس العسكري ووزير الداخلية يظهرهم وهم يقومون بالتخطيط للتزوير في مكان احتجاز الدكتور محمد مرسي بعد الانقلاب، وذلك بناء على طلب النائب العام حتى يتمشى ذلك مع الاتهامات الملفقة والمفبركة للرئيس الشرعي للبلاد.
 

Facebook Comments