مي جابر

أعلنت حركة "صحفيون من أجل الإصلاح" دعمها للمبادئ العشرة التي أعلنتها القوى السياسي من بروكسل، مضيفة أن المشاورات ستبدأ حولها في الجماعة الصحفية لتطويرها ووضع آليات مناسبة لها.

 

وقالت الحركة، في بيان لها صدر اليوم الثلاثاء: تابعت حركة صحفيون من أجل الإصلاح باهتمام بالغ إعلان مبادئ عشرة لاسترداد الثورة والمسار الديمقراطي والشرعية الدستورية والحريات والحقوق، وترحب بصدورها بمشاركة عدد من رموز الثورة والوطن".

 

وأضافت: "إن المبادئ جد مهمة ووضعت خارطة طريق مصرية ثورية وطنية، تتطرق لقضايا جذرية مهمة تعبر عن أصل الخلاف الذي حدث بين شركاء الميدان، ولكنها تحتاج لتوضيحات وتطمينات والاستقرار على آليات واضحة وحقيقة لتنفيذها".

وأوضحت الحركة أنها أعلنت مقاطعتها للمسرحية الهزلية المسماة بالانتخابات الرئاسية وما يترتب عليها، مؤكدة أنها ستحمل المبادئ العشرة للجماعة الصحفية للتشاور عليها وتطويرها ووضع آليات مناسبة لها كخطوة وطنية أصيلة لإنهاء الظلم والقمع وغياب الحريات وانتشار إرهاب السلطة غير الشرعية، فضلا عن إقرار القصاص لكل الشهداء ومن بينهم شهداء بلاط صاحبة الجلالة العشرة على يد الانقلابيين أعداء الثورة. 

Facebook Comments