كتب: أسامة حمدان   أبرزت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، اليوم الأحد، عدة ملاحظات حول المظاهرات التي خرجت في مصر الجمعة، تحت مسمى " الأرض هي العرض"، للاحتجاج على قرار بيع العسكر جزيرتي " تيران وصنافير" للسعودية.    وأكدت الصحيفة في تقرير لها، إن هذه المظاهرات تعتبر الأضخم في مصر منذ عامين، فيما تجاهلتها وسائل إعلام الانقلاب.    وتابعت "انتقادات بعض الموالين للنظام لقرار نقل تبعية جزيرتي تيران وصنافير, كان له تأثير إيجابي للغاية، حيث منح المتظاهرين جرأة وشجاعة".    وأضافت :"التطور الأبرز في هذه المظاهرات أنها شهدت عودة شعار ثورة يناير ( الشعب يريد إسقاط النظام)".    وأشارت الصحيفة إلى "أن هذا التطور يشكل أكبر تحد للنظام الحالي في مصر، خاصة أن المظاهرات أظهرت تزايد الاستياء من مجمل الأوضاع في البلاد، وليس قضية الجزيرتين فقط".        

Facebook Comments