الحرية والعدالة

أكد الداعية الإسلامي الكويتي الدكتور طارق السويدان، مدير قناة «الرسالة الفضائية» السابق، أن ما يحدث في مصر الآن بعد الانقلاب العسكرى هو فضيحة للتيار الليبرالي.

وانتقد السويدان الممارسات القمعية التى تقوم بها سلطات الانقلاب بحق أنصار الشرعية، في ظل حكومة تنتمى فعليا إلى أحزاب تزعم أنها ليبرالية، في تناقض مدهش لكل المبادئ والأفكار الليبرالية.

ونفى «السويدان»، في حواره لقناة «اليوم الكويتية»، مساء اليوم الإثنين، وجود تنظيم عالمى لجماعة الإخوان، مؤكدا أنهم جميعا ينتمون لفكر واحد، مشددا على أنهم جزء أصيل من الثورة المصرية في 25 يناير 2011.

وأدان السويدان مشاركة الليبراليين في الانقلاب العسكرى الدموى الذى أطاح بمكتسبات ثورة يناير وبالرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسى، مشيرا إلى أن المرفوض في مصر الآن هو الردة عن الحريات، معتبرا أن ما حدث هو فضيحة لليبراليين؛ لتأييدهم للانقلاب العسكري، وتأييدهم لقتل الإسلاميين وغلق القنوات الإسلامية.

 

Facebook Comments