أكد د. عصام عبد الشافي -أستاذ العلوم السياسية- أن المؤسسة العسكرية في مصر خططت لمشهد انقلاب 3 يوليو 2013 منذ 25 يناير 2011 بإشراف الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وعدد من الأجهزة المخابرتيه لدول الخليج.

وأضاف -في لقاء على قناة "الثورة" مساء أمس- المؤسسة العكسرية في مصر تهمين على مقدرات الدولة، وتسيطر على نسبة ما بين 40 إلى 60% من أموال وأراضي المصريين، ولا تتحرك باستقلالية كاملة في إدارة الملفات الداخلية أو الخارجية، ولكن تتحرك بتبعية بنسبة 60% للولايات المتحدة الأمريكية والمتحدة.

وأكد "عبد الشافي" أن الولايات المتحدة تسطير على الجيش المصري منذ عام 1979 وحتى اليوم، فهي تهمين على الإدارة والتسليح والتدريب والتمويل في القوات المسحلة، وأصبحت رهن لأطراف خارجية، مكنتها من عبث في الملفات الداخلية للبلاد.

Facebook Comments