قال الكاتب الصحفي محمد جمال عرفة إن المعارضين في مصر صمتوا وقبلوا حل البرلمان، وطالبوا بانتخابات جديدة رغم تحامل الدستورية عليهم، أما في ليبيا فرفضت حكومة حفتر الحكم وقالت أنها لا تعترف بالمحكمة الدستورية .


وأضاف عرفة -عبر "فيس بوك"-: "الأغرب أن الخارجية المصرية طلعت بيان يعلن دعم مصر الكامل لمؤسسات الدولة الليبية، وأكدت أنها تحترم إرادة الشعب الليبي كما تجسدت في الانتخابات الأخيرة التي جرت في ليبيا -وألغتها المحكمة الدستورية-".

 

وتابع الباحث السياسي: "يعني مُصرين علي إرادة الشعب الليبي في الانتخابات، ومش مهم إرادة الشعب المصري في الانتخابات.. دي وزارة خارجية تمثل مصر بالذمة؟". 

Facebook Comments