دخل عمال غزل شبين الكوم في إضراب جزئي عن العمل، ظهر اليوم الثلاثاء، داخل الشركة تضامنًا مع عمال غزل المحلة في مطلبهم الخاص بإقالة المهندس فؤاد عبد العليم رئيس الشركة القابضة للغزل والنسيج.

وكذلك سرعة تسليم الشركة وتنفيذ أحكام القضاء الخاصة ببطلان عقد بيع غزل شبين الكوم للمستثمر الهندي وعودتها إلى الشركة القابضة للغزل والنسيج بالإضافة إلى توفير المواد الخام اللازمة للتشغيل وصرف الحافز الشهري المقرر صرفه منذ يومين.

وأكد عدد من العمال المضربين عن العمل أن المهندس محمد عبد ربه يتعمد استفزاز العمال بالشركة حيث إنه تعمد تأخير صرف الحافز بالرغم من وجود الاعتمادات بالخزينة.

وأضافوا أنهم قاموا بإيقاف الماكينات لعدة ساعات وتجمهروا أمام المبنى الإداري بالشركة لرفع عدد من المطالب أهمها إعلان التضامن الكامل مع مطالب عمال غزل المحلة بالإضافة إلى صرف مستحقاتهم المتأخرة منها الحافز الشهري وكذلك صرف المنحة السنوية في موعدها المحدد مطلع الشهر القادم بالإضافة إلى تنفيذ الترقيات المتأخرة للعمال والمهندسين بأثر رجعي حيث إن الشركة لم تنفذ ترقيات العاملين بها خلال الـ3 سنوات الماضية.
 

Facebook Comments