تسود حالة من الغضب بين الفلسطينيين نتيجة تسريب ممتلكات فلسطينية في مدينة القدس للكيان الصهيوني عبر شخصيات عربية، معتبرين ذلك يضر بالقضية الفلسطينية ومخالفا للشرع والعرف، مؤكدين ضرورة العمل على ملاحقة المتورطين في جرائم التسريب.

وكشف رئيس الهيئة الإسلامية العليا، خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري وجود صفقات بيع وتسريب أراضي فلسطينيين في القدس المحتلة تتم عن طريق محامين أردنيين، وقال صبري:: إن “هناك صفقات جديدة لبيع عقارات ومنازل المقدسيين عبر السماسرة المجرمين، الخائنين، البائعين الضالين، المفرطين بأرض الصحابة والشهداء”، مؤكدا ضرورة “ملاحقةالمشبوهين ومنع هذه الصفقات”.

وأضاف صبري أن “بعض صفقات البيع المشبوه  تتم عن طريق مكاتب محامين مرتزقة من الأردن”، وجدد صبري التأكيد على فتوى تحريم ومقاطعة مسربي الأملاك، “وهم لا يغسلون، ولا يكفنون، ولا يصلَّى عليهم”.

وكانت مستندات متعلقة بعملية تسريب الأرض الممتدة على عدة دونمات، منذ عدة أشهر، قد أظهرت أن الصفقة أبرمت في العاصمة الأردنية عمان في تاريخ 9\9\2018، وشملت المستندات الموقعة من قبل كاتب من القدس يدعى ياسين بلال على “وكالة دورية غير قابلة للعزل”، تعنى بأحد المالكين للأرض ويدعى محمد خليل الأزعر من صور باهر ويحمل هوية أردنية، كما شملت المستندات وثيقة بعنوان “المصادقة على التوقيع”، حيث أعدت الوثيقة باللغتين العربية والعبرية، يقر من خلالها الكاتب المدعو ياسين بلال بالمصادقة على توقيع مالك الأرض محمد خليل الأزعر، وإنه في التاريخ المذكور مثل أمامه مالك الأرض ووقع على مستندات ووثائق لبيع الأرض المذكورة.

وتظهر الوثيقة الثالثة عقد البيع والصفقة بين الأطراف التي وقعت في الأردن، بواسطة مكتب محامي في الأردن، حيث أظهرت الاتفاقية التي حملت العنوان “اتفاقية بيع رضائية ملزمة للأطراف”، موافقة الفريق الأول، مالك الأرض محمد خليل الأزعر وهو أردني الجنسية ويحمل رقم وطني، على بيع الأرض للفريق الثاني ويدعى أفي زلكمان من سكان القدس، وبموجب الاتفاقية تم بيع قطعة الأرض رقم 300 في الحوض رقم 8 في بلدة صور باهر، حيث صرح الفريق الأول بأنه باع الأرض دون ضغوطات، كما أن الأرض خالية من الإيجار أو الرهان والحجوزات أو أي مشاكل في أي دائرة، فيما أقر الطرف الثاني بأنه عاين قطعة الأرض قبل الشراء دون إكراه أو ضغوطات من أحد.

وأظهر عقد البيع أنه تم دفع مقابل قطعة الأرض مبلغ بقيمة 800 ألف دينار أردني، وتم التصديق على هذه الاتفاقية لدى الدوائر الأردنية الرسمية، كما حملت الاتفاقية تواقيع وأختام من وزارة العدل وكاتب العدل ومسؤولين في الوزارة، ووفقا للوكالة الدورية التي حررت في عمان يوم 9\9\2018، فإن الموقع على الوكالة المدعو محمد خليل الأزعر، أقر ووكل نيابة عنه المدعو أفي زلكمان من سكان القدس للتصرف في حقوقه في قطعة الأرض، رقم 300 من حوض 8 من أراضي صور باهر المسمى “شعب الجابي”، وذلك بالتصرف بها بكافة الأشكال القانونية من بيع وشراء وإدارة.

Facebook Comments