.. تزامنا مع اليوم العالمي لحرية الصحافة

كتب حسن الإسكندراني:

بينما يحتفل العالم فى الثالث من مايو من كل عام باليوم العالمى لحرية الصحافة،تعيش الأسرة الصحفية فى مصر فى إعتداءات متكررة من قبل سلطات الانقلاب المصرية.

وعرض مركز الشهاب لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، فيديوجراف حول انتهاكات العسكر ضد الصحفيين، جاء فيه أن 97 ما زالوا قيد الحبس فى مصر مع استمرار تزايد الانتهاكات ضدهم.

وأكثر من 250 انتهاكا متنوعا للصحفيين فى مصر، من أبزرها القتل أثناء تغطية العمل، الاعتقال التعسفى، ومصادرة أدوات الصحفيين مثل الكاميرات والحبس الاحتياطى، فضلا عن الأحكام القضائية ضدهم.

كما يأتى احتفال العالم باليوم العالمى لحرية الصحافة، ويعيش الصحفيين فى مصر حالة من الإهمال الطبى بالمعتقلات.

وطالب "الشهاب" سلطات الانقلاب، باحترام القوانين والمعاهدات الخاصة بحرية الرأى والتعبير، مؤكدين أن الصحافة ليست جريمة.

Facebook Comments