كتب حسن الإسكندراني:

بث ناشطون عبر موقع "يوتيوب" فيديوجراف، عن قائمة "الـ17" المرتكبة لعمليات تعذيب فى مصر، التي تقدمت 23 منظمة حقوقية من مختلف أنحاء العالم بخطابات لخارجية الولايات المتحدة ومجلس الأمن القومى لتوقيفهم وسط تصعيد حقوقى للمطالبة بمحاكتهم.

وقال الجراف إن هناك 15 دولة، من بينها مصر، يجب محاكمة عدد من مركتبى جرائم التعذيب فيها. ومن بين المتهمين المسؤولين في داخلية الانقلاب اللواء محمد الخليصى واللواء محمد على شحاتة. وكانا مساعدان لوزير داخلية الانقلاب ارتكبا عمليات تعذيب ممنهجة.

من أبرز المنظمات الموقعة على الطلب: هيومن رايتس ووتش ومراسلون بلا حدود والشفافية الدولية.

يشار إلى أن ٢٣ منظمة حقوقية من مختلف أنحاء العالم،تقدموا بخطاب لوزاراتي الخارجية والمالية في الولايات المتحدة ومجلس الأمن القومي، وجهت فيه اتهامات بارتكاب جريمة التعذيب ضد أفراد من ١٥ دولة، ولأول مرة تقدم أسماء ضباط مصريين ارتكبوا جرائم تعذيب ضد المعتقلين.

وتطالب المنظمات بإنزال عقوبات اقتصادية على تلك الدول أو الأفراد المذكورين وفقا لقانون أمريكي يعرف باسم قانون ماجنيتسكي الدولي للمساءلة عن حقوق الإنسان، وهو قانون أقره الكونجرس الأمريكي في دورته التشريعية رقم ١١٤ (٢٠١٥-٢٠١٦). 

Facebook Comments