كتب حسن الإسكندراني:

قال أحمد شيحة -رئيس شعبة المستوردين- إنه كان ينتظر بعد "الشو الإعلامى" من تعويم الجنيه وأموال صندوق النقد الدولى، أن الأسعار ستنخفض والاستثمارات ستتوفر والدولارات ستزيد بالأسواق والأسعار ستنخفض ولم تأت استثمارات حقيقية للدولة حتى الآن!

وأضاف "شيحة" -خلال حواره ببرنامج "على مسؤليتي"، على فضائية "صدى البلد"،  الأربعاء- أن مصر أهدرت مليارات الدولارات ولم نكن بحاجة إلى قرض صندوق النقد الدولي أو منح الخليج، لأن مصر لديها أدوات استثمارات جاذبة للمستثمرين الأجانب، مضيفا: "عومنا الجنيه لا فيه استثمارات مباشرة جت.. ولا مصنع اتفتح.. ولا أسعار انخفضت".

وتابع: الدولة اتخذت قرارات غير مدروسة وأهدرنا 20 مليون دولار على الدعم العيني والغاز والكهرباء ومعظمه بيسرق، والمواطن لا يؤخذ حقه"، مؤكدًا أن المستثمرون الأجانب يتحكمون فى الأسواق المصرية.

وتابع: "لا يوجد لدينا مصناع افتتحت ولا استثمارا مباشرة ولا انخفاض بالأسعار، ولا دولار وصل 5 جنيه ولا 6 جنيه.. بسبب قرارات صندوق النقد الدولى وشروطه.. كاشفًا أن هناك  مافيا ومسئولين يتسببون فى إهدار مليارت الدولة"، منوها أن هناك مجموعة أشخاض أجانب يحتكرون صناعة الدواجن، وطبق البيض وصل لـ45 جنيهًا، وسعر الدواجن البلدى وصل لـ41 جنيهًا.

Facebook Comments