كتب- مروان الجاسم:

 

أكد الإعلامي حمزة زوبع أن الكنيسة دخلت السياسة مجددًا بقوة قبل الحراك الثوري في 11 نوفمبر المقبل، في محاولة منها للإبقاء على نظام قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بعد المكاسب العديدة التي حققتها الكنيسة في عهده.

 

وكشف زوبع، خلال برنامجه مع زوبع على قناة مكملين مساء الجمعة، خطة الكنيسة لمواجهة أحداث 11 نوفمبر عن طريق جمعية "نيو إيجيبت" من خلال ترويج مجموعة من الفيديوهات بزعم توعية المصريين بالمؤامرة المخطط لها في هذا اليوم.

Facebook Comments