أكد الدكتور جمال عبد الستار -عضو التحالف الوطني لدعم الشرعية- تعليقا علي رفض سفير الاتحاد الأوروبي جميس موران الربط بين الإخوان وبين الإرهاب، قائلاً: "الاتحاد الأوروبي والعالم بآسره يدركان أن صفحة الإخوان المسلمين بريئة من الإرهاب، وأن التاريخ الناصع لأكثر من 80 سنة يؤكد على هذه البراءة، فالإخوان يمارسون أعمال فكرية وسياسية واجتماعية يدركها العالم".


وأضاف عبد الستار -في لقاء لقناة الجزيرة مباشر مصر- اليوم الأحد: "الإخوان أمان للعالم ضد الإرهاب، فهم يحملون الفكر الوسطي الذي يحمي البلاد من التطرف ويقاومون الحكام الطغاة الذين يتسببون في صناعة الإرهاب، فنحن ندرك أن الإرهاب ممنوع دينياً وسياسياً".


Facebook Comments