في أول اعتراف من نوعه رغم النفي الرسمي الإماراتي المستمر لأنباء قصف الطائرات الإماراتية لمواقع في ليبيا، اعترف الدكتور عبد الخالق عبد الله، أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإمارات والمستشار السياسي لولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، بقيام طائرات عسكرية من بلاده بقصف مواقع في ليبيا.

 وأكد عبد الله – في تصريحات لبرنامج " لقاء الجمعة" مع الإعلامي عبدالله المديفر على قناة "روتانا خليجية" – إن طائرات عسكرية من بلاده قامت بقصف مواقع في ليبيا لحماية مصر أساسا من الإرهابيين وليس لمساعدة فئات ليبية معينة – على حد قوله.
وأعترف بأن أبو ظبي استثمرت كثيرًا في مصر في كل المجالات سياسيًا واقتصاديًا وإعلاميًا، وقال: "أعتقد أن كل دولار صرف بمصر جاء بنتيجة لصالح الامارات.
وقال عبدالخالق عبدالله انه حانت لحظة "خلجنة" العرب وفرض الهيمنة الخليجية على بقية الدول العربية لأن هذه هي اللحظة التاريخية المناسبة فلأول مرة في التاريخ يكون التأثير الخليجي في العرب أكبر من التأثير العربي في الخليج وذلك نظرا لما تملكه دول الخليج من إمكانات سياسية واقتصادية وإعلامية.
وأشار إلى أن أبوظبي هي العاصمة الفاعلة خليجيا حاليا والأكثر تأثيرا في الوطن العربي وهى موجودة في مصر واليمن وليبيا وتونس وغيرها، وأرجع ذلك إلى وجود قيادة شابة طموحة مستنيرة في أبوظبي – على حد قوله.

Facebook Comments