كتب– عبدالله سلامة
لا تكاد تمر مناسبة يتحدث فيها قائد الانقلاب السيسي إلا ويطالب المصريين بمزيد من التقشف، مرددا عبارات من قبيل "إحنا فقرا أوي"، "صبّح على مصر بجنيه"، "عايز منكم الفكة"، "هتدفع يعني هتدفع".

إلا أن هذه الشعارات سرعان ما تختفي في تعامل العسكر مع قطاعات الجيش والشرطة والإعلام والفن، ممن يتقاضون المليارات ويعيشون في قصور وشاليهات، حيث يتم التعامل معهم بمبدأ "إحنا شعب وانتو شعب"؛ كونهم أذرع العسكر المستخدمة في قمع الشعب.

وكان آخر مظاهر هذا البذخ، الإعلان عن حصول الفنان محمود حميدة على مبلغ 70 ألف دولار، نظير ظهوره فى إحدى حلقات برنامج المقالب "رامز تحت الأرض"، فضلا عن حصول لاعبيْ النادي الأهلي "مؤمن زكريا" والزمالك "محمود كهربا" على مبلغ 50 ألف دولار مقابل ظهورهما في حلقة من حلقات نفس البرنامج.

Facebook Comments