كتب أحمد علي
تنظر محكمة جنايات القاهرة، برئاسة معتز خفاجي، اليوم الثلاثاء، الجلسة الثانية عشرة، بإعادة محاكمة المعتقلين في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"غرفة عمليات رابعة"، بعد إلغاء أحكام الإعدامات الصادرة من محكمة أول درجة بحق عدد من المعتقلين.
وكانت محكمة النقض قضت في 3 ديسمبر الماضي، برئاسة عادل الشوربجي، بقبول الطعون المقدمة من المعتقلين في القضية، وقررت إلغاء الأحكام الصادرة من محكمة أول درجة، وإعادة محاكمتهم من جديد أمام دائرة مغايرة.

كما تستكمل محكمة جنايات سوهاج الاستماع لمرافعة الدفاع في محاكمة 347 من مناهضى الانقلاب بدوائر قسم ثانى سوهاج وساقلته وجرجا والمراغة وأخميم.

تستمع محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة لأقوال شهود الاثبات بالقضية الهزلية والمعروفة إعلاميا بـ”خلية وجدي غنيم”، وتضم 8 من مناهضى الانقلاب بينهم الدكتور وجدي غنيم.
كما تواصل المحكمة ذاتها، جلسات إعادة محاكمة معتقل في الحكم الصادر ضده غيابيًا في هزلية أحداث ماسبيرو التى وقعت بمنطقة بولاق أبو العلا.

كما تواصل المحكمة ذاتها جلسات القضية التى تضم 213 من مناهضى الانقلاب والمعروفة إعلاميا بهزلية أنصار بيت المقدس، ومن المقرر اليوم سماع شهود الإثبات، كما قررت المحكمة بالجلسة السابقة تغريم ٨ شهود ألف جنيها لكل منهم، مع ضبط وإحضار ٤ شهود آخرين.
وتستمع الدائرة 14 بمحكمة جنايات الجيزة، والمنعقدة بمعهد امناء الشرطة بطرة لاقوال الشهود في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بأحداث العياط التي وقعت عقب مذبحة رابعة العدوية والنهضة وتضم 10 من مناهضى الانقلاب.

تستكمل الدائرة الأولى، بمحكمة القضاء الإداري، بمجلس الدولة، نظر دعوى تطالب بإلزام وزارة الداخلية بإصدار قرار بإزالة كافة الحواجز البشرية والحديدية من محيط «نقابة الصحفيين» والشوارع المحيطة بها والمؤدية إليها، ومنع تعرض ضباط وأفراد الداخلية للصحفيين وزائريهم والاطلاع على هوياتهم قبل السماح بدخولهم للنقابة، وأثناء خروجهم بالشوارع المحيطة بها والمؤدية إليها.
كما تنظر المحكمة ذاتها في دعوى تطالب بإغلاق مقار منظمة “هيومن رايتس ووتش” وجميع المنظمات الأجنبية التى تعمل في مصر بدون ترخيص.

وتنظر المحكمة ذاتها أيضا دعوى تطالب بإلزام الحكومة بوضع حلول لأزمة سد النهضة الإثيوبى، واتخاذ إجراءات لحماية مصالح مصر المائية في نهر النيل، والتى يهددها إنشاء سد النهضة بإثيوبيا. 

Facebook Comments