اتهمت صفحة "الحرية للجدعان" المهتمة بالشأن الحقوقي، قوات أمن الانقلاب العسكري، باختطاف الطالب محمود عامر، من أمام منزله بمحافظة الفيوم مساء أمس، لإجبار أخيه الطالب في المرحلة الثانوية على تسليم نفسه، بزعم اتهامه في إحدى القضايا العسكرية على خلفية رفض الانقلاب العسكري.

وأوضحت " الحرية للجدعان" -عبر موقع "فيس بوك"، اليوم الأحد- أن قوات الانقلاب اختطفت الطالب محمود عامر حميدة الطالب بالفرقة الثانية بكلية الهندسة بمحافظة الفيوم قسريا، من أمام منزله مساء أمس وإخفائه، لإجبار أخيه الأصغر، أحمد الطالب بالصف الثالث الثانوي، والمتهم في إحدى القضايا الملفقة أمام النيابة العسكرية، على تسليم نفسه.

وأكدت أن المختطف محمود عامر، لم يتم عرضه على نيابة الانقلاب حتى الآن، فيما تنكر وزارة الداخلية وجوده لديها، ولم تتمكن أسرة المختطف التوصل إلى مكان احتجازه حتى الآن.

Facebook Comments