كتب- عبد الله سلامة: 

 

فوجئ المصريون بانتشار لوحات مكتوب عليها "طلعت حرب راجع" أعلي كوبري أكتوبر وداخل محطات عدد من محطات المترو وعدد من الأتوبيسات بالقاهرة والجيزة، الأمر الذي قوبل بسخرية من ركاب المترو وعلي مواقع التواصل الاجتماعي، متسائلين: كيف سيعود طلعت حرب؟ وهل لذلك علاقة بالفشل الاقتصادي في البلاد؟

 

المثير للسخرية أكثر نفي ناظر محطة السادات علمه بمصدر تلك اللافتات، وقال في تصريحات صحفية:"ما أعرفش حاجة عنها دي حاجة ماتخصناش، اسأل الشرطة هي المسؤولة عن الإعلانات ممكن تفيدك".

 

وتشهد مصر خلال السنوات الماضية حالة غير مسبوقة من التردي الاقتصادي، تجلي بشكل كبير في انهيار قيمة العملة المحلية عقب قرار قائد الانقلاب السيسي تعويم الجنيه، مطلع شهر نوفمبر الماضي، حيث ارتفع سعر الدولار من 8 جنيهات الي 18.25 جنيهًا وارتفعت كافة العملات العربية والاجنبية مقابل الجنيه ، الأمر الذي أثر سلبا علي أسعار كافة السلع والخدمات بالسوق المحلس وحول حياة المصريين الي جحيم.

 

وفي نفس السياق أشارت مصادر مصرفية أن الحملة الإعلانية تتبع إحدى الجهات البنكية.

Facebook Comments