هاشتاج #متضامن_مع_أطباء_مصر واحد من أبرز الهاشتاجات الرائجة اليوم الاثنين، ثاني أيام عيد الفطر المبارك، والمتصدرة في الوقت نفسه من رافضي إهمال وفساد الانقلاب، الذي ترتب عليه ضياع حقوق الأطباء باعتبارهم فئة مهمة في مواجهة فيروس كورونا، الذي تم تسجيل 752 حالة إيجابية جديدة لفيروس كورونا، و29 حالة وفاة في يوم واحد.

وقال الإعلامي "نور الدين عبد الحافظ"، مفسرا حال الشارع السياسي قائلا: "يعني إيه نكتة عسكرية.. يعني.. بلد فقيرة أووي.. تتبرع لعلاج شعوب غنية.. يعني.. بلاد العالم ترفع الرواتب لمواجهة كورونا.. والعسكر يخصم 1% من الرواتب.. ويبعت طيارة ترجع ممثلات أغنياء أوي.. ويرفض عودة العالقين في الكويت إلا بعد تعهد الكويت بتحمل تكاليف عودتهم لبلدهم".

وأضاف إليه شريف عثمان "يعني السيسي أمام الكل بعت أدوات الوقاية من المرض لبلاد مش مستنية من سحنته حاجة وساب العاملين في القطاع الطبي بلا حماية وأعداد شهداء الإهمال المتعمد في تزايد واللي بيقع مالوش رعاية، لأنه شخص غير مهم في نظر الدولة، ولما يستقيلوا نقول عليهم إخوان؟".

وعلق مختار خيري "Mokhtar Khairy" على تغريدة رجاء الجداوي على توتير التي ذكرت أنها بحالة جيدة وفي مكان يعتني بها قائلا: "يا رب كل الناس تأخد نفس الخدمة والمكان اللى أنتي فيرس مش بيفرق بس الناس بتفرق".

وأضاف حساب "بنت التالتة شمال": "إنك تشتغل في زريبة حيوانات دي النتيجة.. لما ممثلة يتعملها كل ده ودكتور في عز شبابه يتساب لما يموت.. والله حرام على أي حد بيفهم يكمل شغل ف البلد دي.. أصلكم مش مشهورين علشان يهتموا بيكم.. معلش انتوا مش صفوة المجتمع.. انتوا مش شرطة ولا قضاة.. معلش أصلكم مواطنين عاديين".

وأضاف حساب "من وحى اللحظة" حالفًا، "والله إن أفقر عامل يشتغل باليومية يتعب ويعرق ليحصل على الرزق الحلال، لأشرف من أي ممثل رقيع يتعالى على البشر وهو جاهل، أو ممثلة بنت شهرتها على كشف جسدها، فما بالكم بالأطباء الذين يسهرون على راحتكم ورعايتكم ولا يأخذون منكم إلا القليل؟".

وساخرا كتب "عزو" عدة تغريدات ضمن الهاشتاج وقال: "أما تبقى ميزانية وزارة الصحة ووزارة التربية التعليم أد ميزانية وزارة الدفاع ساعتها تبقي دولة, وأما الدكتور والمدرس يتعاملوا معاملة الضابط والقاضي والحاشية دي ساعتها تبقى دولة.. غير كدا يبقي الموضوع من سيئ لأسوأ".

وأضاف في مقارنة مستوحاة من الواقع: "يا فندم في مجموعة من الأطباء ماتو بالكورونا أثناء عملهم فى مستشفيات العزل بسبب نقص الاحتياجات = طب بسرعة خليهم يخدوا مسحة طبية من رجاء الجداوي وابعتلها إسعاف تنقلها الحجر الصحي فى مكان فخم ونضيف تحت إشراف طاقم طبى كبير".

أما ياسمين فاروق "Yasmin_farouk" فكتبت: "كل المهن الطبية عانت من سوء الإدارة في مصر والنتيجة ظهرت من إهمال وفساد في التعامل مع الأطباء والاستقالة نتيجة سنيين من الظلم اللي وقع على كل القطاع الطبي".

واضاف مصطفى كامل "mostafa kamel" نموذجا لفساد إدارة حكومية بعلم وزيرة حكومية فقال: "الوزيرة بتمسك المتعنت ده كل المناصب تقريبا عشان يمرر النظام بتاعها".

ومن ضمن ما نشر عنها أن قرارات "الوزيرة" عشوائية مثل "نظام جديد للتكليف"، و"ترضية للمديرين الذين يتعنتون مع الأطباء".

Facebook Comments