في عودة للفساد بأبشع صوره خير الدكتور عامر جاد المدير الجديد لمستشفى الصالحية الجديدة المدير المالي و الإداري للمستشفى بين المشاركة في الفساد و نهب المال العام أو إبلاغ أمن الدولة عن إنتمائه للإخوان ودعم الشرعية.

يقول أحد العاملين بالمستشفى أن المدير الجديد بدلاً من ان يقوم بإعادة المستشفى للنشاط و العمل الدؤب التي كانت عليه خلال 2012-2013 حتى و صلت نسبة الإشغال ل100٪ في النصف الأول من 2013 ، وضع على عاتقه إعادة الفساد ورموزه للمناصب القيادية بالمستشفى .
و قام بتهديد ص.أ المدير المالي والإدراي الذي أستلم المستشفى مديونة ب 340 ألف جنيه و خلال عام وصل رصيد المستشفى إلى 2 مليون جنيه تحت قيادة د أحمد مندور مدير المستشفى المستقيل الذي تم تهديده أيضاً من فلول مبارك بإبلاغ الأمن عنه على الرغم من عدم إنتمائه لأي تيار سياسي.

يذكر أن سياسة إعادة رموز الفساد للمناصب القيادية بوزارة الصحة تجري على قدم وساق بمحافظة الشرقية بعد إستبعاد 12 قيادة إدارية داخل ديوان المديرية و إعادة من سبق فصلهم لقضايا فساد أشهرهم عبدالمنعم شوالي مدير مستشفى أبوكبير الذي سبق عزله على الهواء مباشرة من قبل وزير الصحة الأسبق .
 

Facebook Comments