قرر مستثمر أمريكى مالك للشركة المصرية الفرنسية "جاكوب" بالعاشر من رمضان محافظة الشرقية، إغلاق الشركة دون إبداء أسباب الأمر الذى يهدد بتشريد 270 أسرة .
وقال مجدى محمد أحمد، رئيس اللجنة النقابية بالشركة: إن العمال اشتكوا إلى مكتب العمل التابع له الشركة بعد إغلاقها دون سبب واضح مما دفع المستثمر إلى إعلان موقفه وإصدار قرار بمنح العمال 3 أسابيع إجازة.
ولفت إلى أن هناك مخاوف من العمال من بيع الشركة وتشريدهم؛ خاصة أن هناك سيارات عديدة تدخل للشركة خلال فترة الإغلاق.
وأشار إلى أن العمال يطالبون بالعوة لعملهم حتى لايتم تشريد أسرهم، خاصة أن الشركة فصلت 40 عاملا قبل ذلك ومنحتهم بعض المستحقات المالية.
وتابع: الشركة كانت مملوكة لمستثمر فرنسى؛ لكن تم بيعها منذ فترة إلى مستثمر أمريكى وتعمل فى مجال تصنيع خلاطات وحنفيات المياه
 

Facebook Comments