كشفت مصادر مطلعة بوزارة الزراعة، اليوم الخميس، عن أن شحنة ماشية وعجول قادمة من الأوروجواى مصابة بهروماونات التمسين؛ وهى يول والبروجسترون والتستوستيرون.

وأضاف المصدر –الذى رفض ذكر اسمه- أن رجال أعمال ومسئولين متورطون فى عمليات الشراء لحساب الزراعة؛ حيث سبق أن تم استيراد ١٥٠ ألف رأس عجول أبقار من دول أوكرانيا وكرواتيا والبرازيل وأستراليا والمجر والهند، وتم إخفاء تقارير الهرمونات على الحجر البيطرى، لتعبر بطون المصريين "مسرطنة".

وكانت محاجر الهيئة البيطرية بوزارة الزراعة، قد تسلمت 5000 آلاف من العجول صباح اليوم قادمة من إسبانيا، ومن المقرر أن تطرح لحومها فى الأسواق والمجمعات، وتنطبق عليها جميع الاشتراطات الحجرية المصرية وخالية من الأمراض.

Facebook Comments