نظم ثوار محافظة الجيزة الرافضين للانقلاب العسكري صباح اليوم مسيرة حاشدة انطلقت من أمام مسجد اﻻستقامة بميدان الجيزة للتنديد بالانقلاب العسكري ومجازره الدموية والمطالبة بالإفراج عن جميع المعتقلين وعودة الشرعية الدستورية للبلاد، في إطار فعاليات مليوينة "حاميها حراميها" التي دعا لها تحالف دعم الشرعية اليوم الجمعة.

وحمل المتظاهرون خلال المسيرة شارات رابعة العدوية وتجولت الفعالية في شوارع الجيزة مردين هتافات مناهضة للانقلاب العسكري ومجازره الدموية من بينها "يسقط يسقط حكم العسكر .. مصر بلدنا مش معسكر" "مصر مايحكمهاش سفاح .. يسقط يسقط عبدالفتاح" "الداخلية بلطجية .. الداخلية هي هي" "يادي الذل ويادي العار .. الفلول عاملين ثوار" "احلف بسماها وبترابها .. السيسي هو اللي خربها".

وعقب اقتراب المسيرة من شارع فيصل قابلتها ميليشات الانقلاب وأطلقت عليها قنابل الغاز المسيل للدموع وأعيرة الخرطوش بكثافة ما أدى إلى تفريق المتظاهرين، ثم عاودا التجمع مرة أخرى إلى شوارع فيصل ليُفاجئوا بالحجارة تلقىَ عليهم من عمارة، مما أسفر عن حدوث إصابة خطيرة في رأس أحد المتظاهرين حسب شهود عيان

Facebook Comments