كتب- أحمد على 

 

،أعلن المعتقلون بعنبر رقم 2 بسجن وادى النطرون  430 شديد الحراسة الدخول فى إضراب عن الطعام .احتجاجا عن الانتهاكات والجرائم التى ترتكبها إدارة السجن بحق معتقلى الرأى بسجن وادى النطرون

 

وأهاب المعتقلون -فى بيان صدر عنهم- صباح اليوم الخميس، بالعالم  الحر ووكالات الأنباء العربية والعالمية ومنظمات حقوق الإنسان فى العالم العربى والإسلامى والدولى، أن يكونوا على إطلاع لما .يتعرض له معتقلى الحرية والرأى فى مصر من شتى قطاعات المجتمع المصرى وفئاته

 

وقال البيان -الذى وصل لـ"الحرية والعدالة" نسخة منه- إنهم يتعرضون لحملة همجية من إدارة السجن خاصة ضباط المباحث بقيادة الرائد محمد صبحى، والرائد محمد الغراباوى، المعروفين بسوء الخلق وانعدام الإنسانية.

 

وأضاف البيان أنه يتم الاعتداء على الشباب بالضرب والتعذيب والحبس الانفرادى وإهانة كبار السن والتجريد من كل شيء،  يحدث هذا بعد اعتراض المعتقلين على زيادة الأعداد داخل الزنازين بشكل يصعب معه أن يجد المعتقل مكان للنو،م وهو ما تسبب فى انتشار الامراض الجلدية والصدرية بين المعتقلين.

 

نص البيان 

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان هام من ادارة عنبر رقم 2 بسجن وادي النطرون 430 شديد الحراسة.

 

هو العنبر المخصص للسياسيين نهيب بالعالم الحر ووكالات الأنباء العالمية والعربية ومنظمات حقوق الإنسان في العالم العربي والإسلامي والدولي أن تكون علي إطلاع لما يتعرض له معتقلي الحرية والرأي ومنهم أعضاء مجلس الشعب السابق 2012 الأستاذ مؤمن زعرور وعدد كبير من الأطباء والصيادلة والمهندسين وصفوة المجتمع المعتقلين في سجن وادي النطرون 430 شديد الحراسة.

 

والذين يتعرضون الآن لحملة همجية من إدارة السجن وخاصة ضباط المباحث بقيادة الرائد محمد صبحي والرائد محمد الغرباوي المعروفين بسوء الخلق وانعدام الإنسانية، يقومون خلالها بسب وإهانة كبار السن والتعدي علي الشباب بالضرب والتعذيب والحبس الإنفرادي والتجريد من الملابس وكل شئ.

 

وذلك نتيجة لاعتراض المعتقلين علي الزيادة البشعة في الأعداد في الزنازيين، مما أدي إلي عدم وجود أماكن للنوم أو الصلاة وانتشار الأمراض الجلدية والصدرية بين المعتقليين..

 

ونهيب نحن المعتقليين السياسيين في السجن  بكل أنصار الحرية بالوقوف معنا في إضرابنا عن الطعام داخل السجن والذي سيبدأ اليوم حفاظا علي أرواحنا من الطغاة.

وهذا بيان استغاثة منا للعالم..

Facebook Comments