كتب- حسن الإسكندراني:

 

حوّل نشطاء ومغردون هاشتاج weneedtotalk، والذي دشنته كتائب المخابرات الإعلامية، قبل أيام من انطلاق "مؤتمر الشباب العالمي" في مدينة شرم الشيخ، تحت رعاية المنقلب السيسي، إلى منصة تفضح جرائم الانقلاب العسكري.

 

وتبارى المغردون على الحديث بجملة الفضائح الانقلابية، حيث نشرعمرو رودريغيز، صورة لشاب تطارده قوات الداخلية المصرية، وسخر: "‏#WeNeedToTalk صورة لشاب مصري عفيف النفس يهرب من ضباط الداخلية الذين يريدون تنفيذ حكم محكمة بإعطائه مليون جنيه مصري ليبدأ بها حياته".

 

أما عمرور عمرو فقال: بتتلكم بجد، ثم نشر صورة الصحفي المعقل هشام جعفر وقال: 21 شهر حبس، مهدد بفقد بصره والفشل الكلوى.

أما الناشطة ماهينور المصري فقالت: "‏بكرة النطق بالحكم على 27 عاملا ًمن عمال الترسانة البحرية .. بيتحاكموا عسكري علشان طالبوا بحقوقهم، دي التأجيلة ال19 #WeNeedToTalk".

واستعار ياسر الشال كلام السيسي وغرد: "‏معندناش.. معندناش.. معندناش.. ولا تعليم ولا صحة ولا إسكان ولا أي حاجة، #WeNeedToTalk"، وغرد حازم: "‏نتكلم الأول عن الشباب اللي في السجون واللي بيموتوا واللي مش عارفين يعيشوا #WeNeedToTalk".

 

وعن الاختفاء القسري تساءل عبد الله هيكل: "أكتر من 100 اختفاء قسري لحد دلوقتي ومش مفهوم إيه السبب ولا هو فين؟ #أحمد_بينو_فين #WeNeedToTalk".

 

بدوره، خاطب محمد غانم الحساب الرسمي للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: "يا جماعة حد ينادي #ماكرون @EmmanuelMacron يحضر الهااااش علشان يشوف إحنا عندنا معتقلين سياسين ولا لأ زي ما قال بلحححة #WeNeedToTalk".

 

وعلقت منى سيف على الوسم فقالت: أنت بحاجة إلى التحدث، حتى يمكننا أن نسمع لك، أراك والسجن أنت!

فى حين سخر الناشط حازم عبد العظيم من منظمي المنتدى: "‏#WeNeedToTalk، محتاجين نتكلم بأمارة إيه؟! ده اللي بيحصل لما الشباب بيتكلم في عهد السيسي، #نفاق".

 

Facebook Comments